تدريب وتنمية الموارد البشرية بهيئة قناة السويس​​​​​

" إنسان القناة أغلى أصول القناة "

ومن هذا المنطلق تحرص الهيئة دائما على تدريب وتنمية الكوادر البشرية التى تعمل بها أو التى تعين بها حديثا وذلك لتواكب أحدث صيحات التدريب والتأهيل لتقديم الخدمة بكفاءة وفاعلية، وتدور سياسة التدريب بالهيئة على ثلاث محاور رئيسية وهى :

  • تدريب فى مراكز تدريب الهيئة .
  • تدريب داخل الجمهورية  .
  • بعثات ومنح خارج الجمهورية  .

 

أولا : المحور الأول : مراكز التدريب التابعة لهيئة قناة السويس :​​​​

  • مركز التدريب المهنى بفرعيه ( بورسعيد - السويس )
  • المدارس البحرية بمدن القناة الثلاث ( الاسماعيلية - بورسعيد - السويس )
  • مركز تدريب اللغات الأجنبية
  • مركز تدريب الحاسب الآلي

 

( 1 )  مركز التدريب المهنى بفرعيه ( بورسعيد - السويس )​

نبذة عن المركز

بدأ مركز التدريب بالهيئة نشاطه عام 1930 بغرض تلبية إحتياجات الهيئة التى تتم من خلال الدراسة التى يقوم بها قسم التنظيم والتدريب بالإشراف مع ادارة الترسانات  من العمالة الفنية المختلفة فى التخصصات الآتية (الكهرباء - الورش- ميكانيكا السفن - بناء السفن - الرسومات الهندسية ) ، وكان سعته القصوى فى ذلك الوقت لاتتعدى 14 متدرب من الحاصلين على شهادة إتمام الدراسة الابتدائية وكان نظام الدراسة به تشبه الى حد كبير نظام التلمذة الصناعية فى حينه وذلك حتى عام 1961 وبلغ عدد الخرجين خلال هذه الفترة 430 طالب بأقسام مختلفة ، وبعد قرار تأميم قناة السويس واعتبارا من عام 1962 بدأت مرحلة جديدة بنظام الدراسة بالمركز حيث تم إدخال الدراسات النظرية بجانب الدراسات العملية وأصبح القبول بالمركز للطلبة الحاصلين على إتمام الشهادة الإعدادية ،  فضلا عن وضع لائحة تحدد شروط القبول بالمركز ومدة الدراسة وبرامجها ونظام الدراسة بالمركز ، وفيما يلى بيان إحصائي بعدد الخريجين خلال الخمس أعوام الأخيرة  :


 

 


( 2 ) المدارس البحرية بمدن القناة الثلاث ( بورسعيد - السويس - الاسماعيلية ):

بدأت المدارس البحرية نشاطها عام 1983 بإنشاء أول مدرسة فن بحر بالهيئة بالإسماعيلية وذلك بهدف تخريج دفعة من البحرية المتميزين والمدربين على ( فنون البحر والأمن الصناعي ومكافحة التلوث البحرى وأعمال الرشمة والدهانات والعقد والتخاريز والتجديف والسباحة ) لتلبية احتياجات إدارات التحركات والكراكات والترسانات من مهنة بحري للعمل على الوحدات البحرية الخاصة بها ، وكان نظام الدراسة بها عبارة عن تدريب سريع لمدة 12 شهراً (ستة أشهر نظري + ستة أشهر عملي داخل الوحدات البحرية ) ، وفى عام 1985 تم إنشاء مدرسة بكل من بورسعيد والسويس لسد عجز مهنة بحري فى هذه المدن ، وقد تم ضغط الدراسة لتصبح 6 شهور ( 3شهور نظرى ،3 شهور عملى ) بدلا من 12 شهر. 

 

- وما يلى بيان إحصائي بأعداد الخريجين الخمس دفعات الأخيرة .



 


( 3 ) مركز اللغات الأجنبية :​​

تم إنشاء المركز عام 2006 بهدف رفع مستوى العاملين بالهيئة فى مجال اللغات الأجنبية وخاصة اللغة الانجليزية ، كما يقدم المركز خدماته لخدمة المجتمع بعقد دورات لأبناء العاملين بالهيئة وكذلك أبناء منطقة القناة ، وحاليا جارى تحديث وتشييد هذا المركز للوصول إلى أعلى مستوى فى هذا المجال .


( 4 ) مركز تدريب الحاسبات الآلية :​​

أنشىء هذا المركز بهدف رفع كفاءة العاملين فى مجال الحاسب الالى بالهيئة ، وذلك بتدريبهم على برامج الحاسب الالى المختلفة أنظمة التشغيل  "WINDOWS"  بالإضافة إلى البرامج المختلفة مثل :

 

"Office,  Auto_cad and  Oracle "  والتى تخدم الأعمال المسندة للعاملين بإدارات الهيئة المختلفة فى هذا المجال .

 

ثانيا : المحور الثانى :التدريب داخل الجمهورية وبالهيئة:​

  • تنفيذ برامج الخطة التدريبية لرفع الكفاءة للمستويات الإدارية المختلفة بالهيئة من درجة رئيس قسم حتى الدرجة السادسة.
  • تدريب التخصصات الآتية ( المهندسين - الأطباء - المحاسبين - الإخصائيين - المحامين - والفنيين ) فى الدورات والبرامج التخصصية التى تعقدها مراكز متخصصة داخل الجمهورية .
  • إيفاد العاملين بالهيئة لحضور دورات فى مجال الوقاية ومكافحة الحريق والسلامة والصحة المهنية والتثقيف العمالي بالمراكز المتخصصة فى هذا المجال .
  • تنفيذ ندوات ثقافية بصفة دورية داخل الهيئة لرفع وتنمية الموارد البشرية بالهيئة .
  • يقدم التنظيم والإدارة والتدريب خدمة لطلبة كليات ومعاهد الهندسة بجميع أنحاء الجمهورية بالتدريب الصيفي لهؤلاء الطلبة بأقسام وإدارات الهيئة  ، ونرغب بأن يقوم الطلبة بتسجيل طلبات التدريب الصيفي من خلال البوابة الالكترونية للهيئة الجاري تحديثها على أن يتم إخطارهم من خلالها بمواعيد وأماكن التدريب .

ثالثاً : المحور الثالث : المنح والبعثات خارج الجمهورية:​​

 

حيث يتم إيفاد السادة المختصين للمشاركة فى المؤتمرات العلمية والبرامج الخاصة مثل المنح التي تقدمها هيئة الجايكا اليابانية وسنغافورة وكذا لمختلف دول العالم​​